يتركز هذا النوع من التحليل بتعلم حركه اسعار العمله بغض النظر عن العوامل الخارجيه التي تؤثر على السوق ، التحليل الفني يعتمد بشكل اساسي على حركه العمله في الماضي وكيف تصرف السعر وفقا لقنوات سعريه معينه .

الرسم البياني لحركه العمله هو الوسيله لتمييز القنوات الحركيه ، التي تمكن من معرفه الاتجاه ومن ثم ترجمتها لارباح فعليه .

قد يتسائل البعض كيف ممكن معرفه حركات بيانيه مستقبليه !؟ خاصه ان التحليل مبني على حركات سابقه ، وان ما يحرك السوق هو فعلا البيانات الاقتصاديه المختلفه وليس اكثر ! لكن الحقيقه ليست كذلك ، فالكثير من المتداولين يعتمدون على التحليل البياني فقط وبنائا عليه يحققون الارباح ، لذلك ان القدره على تحليل الرسم البياني تمكن المتداول من معرفه الاتجاهات الممكنه ( هل هناك صعود ام هبوط ) .

 هنا قد تدور في نفسك اسئله اخرى ، ما هو اساس الطريقه ؟

التحليل البياني يعتمد بشكل او باخر على العامل النفسي او وفقا لرد فعل المتداولين على الحركات البيانيه ، وبنائا على حركات سابقه يكون المتداول رد فعل معين يساهم في التاثير على السوق ، ردود الفعل المختلفه في صفوف المتداولين تؤدي للحركه السعريه الدائمه للعملات الاجنبيه ، التحليل التقني يهدف لمعرفه رد الفعل الممكن على الاشكال البيانيه وبالتالي القدره على توقع الاتجاه.