نرصد تراجعات سعر صرف الدولار الأمريكي خلال التعاملات الأخيرة من اعلى مستوياته 0.9680  ، مسجلا ادني مستوياته عند 0.9612 ، في حين جاء الافتتاح عند 0.9674 ، بلغت نسبة الهبوط 0.55 بالمائة ، بقيمة 0.0053 .

ومن الواضح أن جميع وسطاء الفوركس في حالة ترقب لحركة الدولار ،والذي سينعكس بشكل واضح علي اداء الفرنك السويسري . وبشكل فني ، نرى ان استمرار النظرة الفنية الهابطة للمؤشر واضحة دون مستويات دعم الاتجاه الصاعد ، واسفل سلة من المتوسطات المتحركة 50 – 100 – 200 يوم ، العودة للإيجابية اعلى مستويات  (0.9770 ) ، وهي مقاومة حالية اختراقها هو شرط الصعود ، خلاف ذلك فإن كسر الزوج لمستوي دعم القناة الهابطة الجديدة ، في ظل كسر دعم الاتجاه الصاعد علي مؤشر القوي النسبية سيعزز من المشهد الهبوطي للزوج الفترة المقبلة ، من المستهدفات القادمة 0.9538  - 0.9500 ، بناء علي ذلك يعتبر البيع قرار ملائم في ضوء المعطيات السلبية الحالية التي شهدها سعر صرف الدولار فرنك مؤخرا .

في حين تراجعات مؤشر الدولار الأمريكي اليوم بسنبة 0.46 بالمائة ، ليتداول عند مستويات 94.50 نقطة ، سيعمل بالتبعية علي صعود الفرنك ، فالعلاقة العكسية بين الدولار والفرنك تفرض نفسها .