افتتح زوج الجنيه الاسترليني تداولات اليوم الاثنين مقابل الدولار بمزيد من الهبوط ليكسر مستوى 1.3550 مع الثبات دونه، أدى هذا الانخفاض إلى تحول المسار اللحظي للزوج نحو الهبوط يستهدف مستوى 1.3430 ثم 1.3380 كمحطة تالية .

 

يتوقع فريق مسار فوركس أن يشهد الزوج مزيد من الهبوط خلال تداولات اليوم، إلا أن الزوج يحاول تخطي  مستوى 1.3550 إذا نجح الزوج في تخطي  هذا المستوى سيؤدي إلى تصحيح المسار ليستعيد الزوج مساره الصاعد مرة أخرى.

 

أما عن نطاق التداول المحتمل لزوج الجنيه الاسترليني مقابل الدولار فهو ما بين دعم عند مستوى 1.3410  و مقاومة عند مستوى 1.3580، أما عن الاتجاه العام فهو مستمر في الهبوط لبقية اليوم