علي عكس التداولات الاخيرة لاسعار النفط ، يعلن سعر النفط  عن تراجعة  من  اعلى مستوي له عند 61.45 دولارا ومسجلا ادني مستوياته عند 60.04 دولارا، جاء ذلك في ظل افتتاحات عند مستويات 61.43 دولارا ، يتداول السعر في الوقت الحالي عند 61.27 دولارا ، في حين بلغت نسبة الهبوط 1.1 دولارا للبرميل و هو ما يوازي 0.68 % .

وكما يشير عنواننا بالاعلى حالة من الترقب تسيطر علي تحليل النفط الفترة القادمة

 والي المزيد من التفصيل نرى ان اسعار النفط خلال التداولات الاخيرة فشلت رسميا بالعودة الي الايجابية بالتزامن مع كسر دعم الاتجاة الصاعد  و من الجدير بالذكر ان التراجعات الحادة الاخيرة ربما نشأ عنها هذا الصعود ، وكرد فعل طبيعي ومنطقي لموجة الهبوط الاخيرة ، سيكون هذا الصعود فرصة لارتدادات عابرة جديدة خاصة في ظل كسر دعم الترند الصاعد الحالي ومع تماسك السعر سيجعل له نصيب من مواصلة العطاء لاحقا ، وتكون فرصة افضل لهواة المخاطرة ولكن نري  ايضا ان البيع مع تاكيد كسر واغلاق اسفل سلة المتوسطات مجتمعة 50 -  100  - 200 يوم  علي التوالي ، ناهيك عن السلبية المنتظرة في حالة عودة أسعار النفط دون مستويات الدعم النفسية 50.00 دولارا للبرميل والتي كانت تشكل دعما حتي اان وياتي ذلك في اطار تبادل الادوار بين مستويات الدعم والمقاومة كما يخبرنا علم التحليل الفني حيث انها تشكل حاليا مستوي مقاومة .

اما عن النظرة الهامة السلبية ان اي كسر لمستويات 64.50 – 64.70 دولارا ، خلال التداولات قصيرة الاجل القادمة ربما يدفع السعر لمستويات الدعم 63.00 دولارا من جديد اي اننا ببساطة نتبني السيناريو الهبوطي .