يلجأ المتداول في اسواق الفوركس الى صناعه الارباح فى السوق الذي يعتمد على تغيرات سعريه مستمره ويوفر معلومات اخباريه و بيانيه يوميا بالاضافه الى خدمات توصيات احترافيه تحقيق نجاحها باستمرار .

ويقابل هذه الامور شركات للاسف الشديد وهميه وغير مرخصه وغير و مراقبه فقد يعتقد البعض ان شركه التداول تتواجد في الدوله التي يسكن فيها او انه ينبغى الحصول على خبرة كافية فى تداول العملات بينما في الحقيقه العملات ان الاسواق العالميه هي تماما كاسمها هي مرتبطة بأمور عالميه تخص العالم كله .

لا توجد شركات مرخصة في السعودية لان الامر يتطلب تسجيل رسمي لكل صفقة يقوم فيها المتداول من خلال البنوك المركزية العالمية ، بالوقت ان الامر ليس ممنوعاً من داخل السعودية او الخليج ككل .

يذكر ان هناك جزء من الشركات الوهميه تدعى احيانا انها تتواجد في نفس الدوله واحيانا قد يكون هناك مكتبه لهذه الشركه او مكتب تمثيلي في دوله معينه لكنه لا يعني بالضروره انه صاحب ترخيص في هيئات الرقابه المتداولين من الحصول على خدمه حقيقيه في المتاجره بالفوركس في هيئه رقابيه متواجده في اوروبا وامريكا فلا يهم اين مقر الشركه الرسميه او الرئيسية ويجب على هذه الشركه ان تكون خاضعه للرقابه العالميه والا فان التداول فيها سيكون مشبوها ويعرضه للمخاطره اكثر مما كنت تعتقد .

ومن الشروط الهامه التي يجب عليك ان تعلمها ايضا عند ايداع الاموال ان هناك امكانيه الايداع بصوره مباشره لحساب الشركه ويقوم بالايداع على وسطاء باسماء غير اسماءهم وهو امر في غاية الخطورة يجب عليك ان تحتاط منه وبقوه .