إذا كنت ترغب في الحصول على حساب تداول، تعرف معنا الآن على أنواع هذه الحسابات، وأفضلها واختر ما يناسبك من بينها، حيث انتشر التداول على نطاق واسع جدا على مستوى العالم وأصبح أكبر تجارة عالمية، حيث يتم التداول بالمليارات بشكل يومي، وأكثر أنواع التداول نجاحا وانتشارا هو تداول الفوركس أو العملات الأجنبية، تابع المقال وسوف تجد كل ما تبحث عنه حول حسابات التداول.

حسابات التداول الرئيسية والفرق بينها

من الجدير بالذكر والواجب توضيحه لك كمستثمر يريد التداول، هو معرفة أنواع حسابات التداول والفرق بينها، وبذلك يمكنك الاختيار من بينها ما يتناسب معك بشكل كلي وجزئي، والأنواع الرئيسية كالتالي:

حساب التداول التجريبي

يعد حسابا تجريبيا للمبتدئين، ولا مجال فيه لخسارة الأموال أبدا، فإنه يشبه نظام المحاكاة، حيث تفتح حسابا تجريبيا لدى شركة وساطة، ومن خلاله يمكنك التداول كما تريد على منصة تحددها لك الشركة من خلال عمليات البيع والشراء  بأموال افتراضية بعيدة عن أموالك الحقيقية، أي أنهك لن تخسر أبدا، ويمكنك التداول إلى أجل غير مسمى. 

المنصات التي تعمل عليها مثلها مثل منصات الحسابات الحقيقية بنسبة 100%، ويفيدك هذا الحساب في التعلم وفهم حيثيات التداول حتى تصبح محترفا فيه، فتعرف الاستراتيجيات التي يجب أن تعمل من خلالها لتفادي الخسارة، والعديد من الميزات الأخرى أيضا مثل سعر الصفقة الحقيقي من مزود السيولة ، مما يساعدك على تطوير خطة مالية حقيقية وليست عشوائية أو افتراضية عند بدء المعاملة الفعلية.

سلبيات الحساب التجريبي:

على الرغم من أن هذا الحساب مفيد جدا للمبتدئين إلا أنه له بعض السلبيات أيضا والتي تتمثل في أنه يوفر أموالاً محدودة، بالإضافة إلى ذلك، هناك قيود على الوقت الذي يمكنك فيه التداول من خلال منصة التداول.

و بعد انتهاء صلاحية الحساب ، يتعين عليك فتح حساب تجريبي جديد، كما أنه عادة ما تكون فروق الأسعار أو ما يسمى بالفروق غير حقيقية مثل الحسابات الحقيقية.

وإذا لم تفضل الحساب التجريبي، فيمكنك فتح حساب حقيقي رسمي في إحدى شركات الوساطة الموثوقة التي سوف نحدثك عنها، والتي تقدم لعملائها دورات تدريبية بشكل مستمر توصلهم من الابتداء الى الاحتراف.

حساب التداول الحقيقي:

حساب التداول الحقيقي هو للتداول الفعلي في العالم الحقيقي، وليس في العالم الافتراضي، لأنك فيه ستكون مؤهلاً للتعامل مع الأدوات الحقيقية للتداول، مما قد يعرضك لإمكانية الربح والخسارة الحقيقية، لا يمكنك تجنب الخسائر فقد تواجه خسائر في أي وقت، لذلك ستكون حذرًا عند اتخاذ أي قرارات بشأن عمليات التداول الخاصة بك على الأسهم ذات الصلة.

 

ينقسم حساب التداول الحقيقي إلى نوعين ليتوافق مع جميع المستثمرين من رأس مال يبدأ من 10 دولارات:

• أولهما، حساب يسمى حساب ميكرو حقيقي:

يمكنك فعلا التداول بمبلغ 10 دولارات، وبالتالي الأخطار تكاد تكون معدومة مع هذا الحساب، كما أنه يناسب المبتدئين أيضا، ولكنك لن تطور كثيرا به من ناحية الأرباح أو تحصل على مزايا.

• ثانيهما، حساب يسمى حساب ميني حقيقي:

هذا يعد البداية الحقيقية في التداول، حيث توفر شركات الوساطة فيه التداول من أول 50 أو 100 دولار كحد أدنى، بالإضافة إلى العديد من المزايا والعروض، كما يمكنك استخدام نظام الرافعة المالية التي تصل إلى 1:400 في بعض الشركات، والتي تمكنك من عمل صفقات كبيرة رغم رأس مالك الصغير.

أفضل حسابات التداول الحقيقية

حساب التداول القياسي (Standard):

هذا هو النوع الأكثر شيوعًا من حسابات تداول العملات الأجنبية، ويمكن للمتداولين من خلاله إجراء أنواع قياسية من المعاملات، كما يمكن تداول هذا النوع من الحسابات برافعة مالية 1:100، ويمكنك أن تبدأ برأس مال قدره 1000 دولار أمريكي وفقا لشركة الوساطة التابع لها.

حساب تداول مدار من قبل أحد الوسطاء

يوفر ميزة تنفيذ المعاملات نيابة عن صاحب الحساب، فيقتصر دور أصحاب الحسابات على الودائع فقط، ثم يقوم الوسيط باختيار الصفقة الأنسب من خلال خبرائه وموظفيه للحصول على أكبر نسبة من الأرباح. المزيد من الربح يعني المزيد من المعاملات والعمولات ، لذا فإن معظم هذه الأنواع من الحسابات ستكون مربحة.

حساب تداول إسلامي

هذا النوع من الحسابات مناسب للمتداولين العرب، فالعقود المفتوحة في حساب التداول لا تحتوي على أي فائدة على الإطلاق، مهما طالت مدة الاحتفاظ بها. هذا النوع من الحسابات يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية.

 فقط الفارق، أي الفرق بين سعر البيع وسعر الشراء، هو عمولة الشركة التي يسمح بها القانون لأنها راتب خدمات الشركة للمتداولين، ستحدد بعض الشركات مبلغًا معينًا في الإيداع من أجل تحويل الحساب إلى حساب إسلامي.

حساب تداول كبار العملاء( VIP)

تمنحه شركة الوساطة صاحب الحساب جميع مزايا الشركة، ويحظى أصحابها برعاية خاصة من شركة الوساطة من خلال توفير الموظفين الذين يهتمون بالاستجابة الفورية والاهتمام والرعاية.

يمكن للتجار الاستمتاع بمكافأة إيداع تصل إلى 100، بالإضافة إلى الحصول على بطاقة خصم أو سفر مجاني وفرص تحليل فني عالية الدقة وغيرها من المزايا المتنوعة.

طريقة فتح حساب تداول استثماري

من أجل الشروع في فتح حساب تداول عبر الإنترنت، يجب عليك أن تعرف أن حساب التداول الاستثماري يتم فتحه بطريقتين وهما:

الاستثمار المصرفي المحلي (عبر البنوك):

يتم من خلال الموقع الإلكتروني للبنك المحلي في كل مدينة، لكن مشكلة هذا النوع من الحسابات أنه يتطلب من المستثمرين توفير مبلغ كبير من رأس المال قبل الاستثمار، خاصة وأن الاستثمار في البنك المحلي عادة ما يكون كبيرًا حجم الاستثمار في السوق المحلي، هذا النوع من الاستثمار محدود للغاية، وعلى عكس الاستثمارات الأخرى، فإنه لا يقبل عددًا كبيرًا من المستثمرين.

الاستثمار من خلال شركة وساطة عبر الإنترنت مرخصة:

هذا النوع من الاستثمارات أكثرهم شهرة وإقبالا وسهولة، حيث يمكنك أن تفتح حساب تداول في إحدى الشركات المرخصة والموثوقة بأي مبلغ تريده، والذي يبدأ من 10 دولار فقط إن أردت ذلك، وتقدم لك هذه الشركات المنصات التي تتداول بها، كما تقدم لك العديد من الأدوات للتداول وكذلك ترشدك وتوجهك إلى الطريق الصحيح.

وسوف نعرض عليك أيضا أفضل الشركات التي يمكنك من خلالها فتح حساب تداول وأكثرها أمانا

أيهما أفضل حساب تداول سوق محلي ام سوق عالمي؟

يفكر في هذا السؤال معظم المستثمرين الجدد على وجه الخصوص، حيث يظن الكثير منهم أن هناك فرق كبير بين السوق المحلي والسوق العالمي.

لكن في الواقع فإن متداول السوق المحلي والسوق العالمي يمكنهما الربح على حد سواء، ولكن الربح يعتمد على المتداول نفسه وقدرته على اتخاذ القرارات الصحيحة أكثر من السوق نفسه، أما عن مميزات وعيوب السوقين، فلكل منهما مزاياه وعيوبه ومخاطره.

ويمكن للمستثمر فتح حساب التداول في شتى الاستثمارات العالمية عن طريق إحدى تلك الشركات الأكثر أمانا ومصداقية، كما أنها خاضعة للرقابة وموثقة من أكثر من دولة على مستوى العالم، وتقدم لك أيضا جميع أنواع حسابات التداول التي ذكرناها من قبل بأفضل العروض، وبجميع الأدوات التي يمكنك تخيلها وعلى رأسهم الفوركس، بالإضافة إلى خدمة عملاء واستشاريين على أعلى مستوى.

 هذه الشركات هي:

شركة أفاتريد (AVATRADE)، وشركت اسكوت برايم (ASCOT PRIME)، وشركة آي سي واي (ACY MARKET).