تبييت الصفقات ، مصطلح من عالم اسواق المال العالمية ، وايضاً في الفوركس ، عبارة عن صفقة فتحت في يوم معين واستمرت مفتوحة الى اليوم التالي فلمجرد افتتاح صفقة هذا اليوم مثلاً  ولا زلت تعتقد ان بامكانك الانتظار لتحقيق ربح اكبر ، تقوم شركات الفوركس بفرض عمولة على مبيت هذه الصفقة وهو امر يتعلق بالفائدة على هذه العملة ، في الحسابات الغير اسلامية .

فإذا أقدمت على التداول في سوق الفوركس فينبغي عليك تعلم العديد من الأمور حتى لو كنت تتعامل مع أحد مزودي التوصيات , ومن أهم هذه الأمور يجب أن تتعلم أنواع الحسابات في سوق الفوركس والخاصة بوسيط التداول الذي تتعامل معه .

وأنواع الحسابات تنقسم للعديد من الأمور من أهمها حساب إسلامى وحساب عادى , فأغلب الشركات عندما تفتح معها حساب تداول لا تعطيك إختيار بين النوعين من الحسابات بل تعطيك مجرد حساب عادى ويحسب عليك وسوم يومية .

وهذه الرسوم اليومية يتم إحتسابها في مقابل تبييت الصفقة الخاصة بك لأكثر من يوم , وبمجرد أن ينتهى هذا اليوم يقوم وسيط التداول بإحتساب ما يسمى برسوم تبييت يومية على الصفقة الخاصة بك .

وبالتأكيد هناك حل لهذه الرسوم ولكنه خاص بالمسلمين فقط وهو طلب فتح حساب إسلامى , ويتم فتح هذا النوع من الحسابات بناء على طلب المتداول نفسه , فهذا النوع من الحسابات يساعدك على التداول دون إحتياب أية رسوم ربوية على تبييت صفقتك لأكثر من يوم وبالتالى فهذا النوع هو ميزة فريدة من نوعها وخاصة بالمتداولين المسلمين فقط دون غيرهم .